للحفاظ على البيئة والموارد الطبيعية المغربية باشكالها البشرية


    الطلاق-أنواعه-العدة مادة : التربية الإسلامية

    شاطر

    Admin
    Admin

    المساهمات : 125
    تاريخ التسجيل : 11/09/2010

    الطلاق-أنواعه-العدة مادة : التربية الإسلامية

    مُساهمة  Admin في الأربعاء سبتمبر 22, 2010 1:34 pm



    - النصوص :

    - يقول الله تعالى : "الطلاق مرتان فإمساك بمعروف أو تسريح بإحسان" . سورة البقرة الآية 229 .

    - يقول الله تعالى : "ياأيها النبي إذا طلقتم النساء فطلقوهن لعدتهن" . سورة الطلاق الآية 1 .

    - قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " لا نذر لإبن آدم فيما لايملك، ولاعتق له فيما لايملك، ولاطلاق له فيما لايملك". رواه الترميذي.

    II- الطلاق : تعريفه – حكمة مشروعيته – حكمه. 1- تعريف الطلاق لغة هو إزالة القيد وحل الوثائق واصطلاحا هو حل رابطة الزواج بلفظ صريح كأنت طالق. 2- حكمة مشروعيته : قد يمنع الزواج من تحقيق هدفه إما لعيب أحد الزوجين أو لتنافر طباعهما مما تصبح العلاقة بينهما مستحيلة. 3- حكمه : تعتريه الأحكام الخمسة فيكون أحراما : إذا كان بدعيا. ب- واجبا : في حالة اللعان أو الزواج الفاسد. ج- مندوبا : إذا كانت الزوجة غير عفيفة وخاف الزوج من تدنيس شرفه. د- جائزا : إذا كان الزوج غير قادر على النفقة على زوجته ويقع الطلاق باللفظ أو الكتابة أو الإشارة حسب القدرة.

    III- سبل إتقاء الطلاق – قيوده – أنواعه. 1- سبل إتقاء الطلاق : عن طريق : أ- النهج والإرشاد : عن طريق الحكمة والموعظة الحسنة ثم بالهجر إذا لم يثمر الهجر ب- الصلح : ويكون بطلب من أحد الزوجين في حالة خلاف بينهما. ج- تدخل بعض أفراد العائلة : عند تفاقم المشكل يجوز تدخل بعض أفراد العائلة سواء من طرف الزوج أو الزوجة. 2. قيوده : أ- أن يتم الطلاق في ظهر وأن لايلمس الزوج امرأته في هذا الطهر. ب- أن يكون متفرقا حتى يستوفي الثلاث. ج- أن يكون رجعيا. د- تحريم الطلاق في فترة النفاس. هـ- لايعتمد بطلاق السكران الطافح والمكره والغضبان إذا اشتد غضبه والحالف اليمين أو الحرام والطلاق المعلق على فعل شيء أو تركه. و- الإشهاد على الطلاق. ز- بقاء المطلقة في بيت الزوجية مدة العدة . 3. أنواع الطلاق : أ- ينقسم إلى قسمين من حيث موافقته لسنة : - الطلاق السني : هو الموافق لسنة النبوية الذي تتوفر فيه الشروط التالية : * أن يطلق الرجل زوجته وهي طاهر. * أن يطلقها قبل أن يجامعها في الطهر. * أن يطلقها طلقة واحدة. * أن لايطلقها طلقة أخرى أثناء العدة. – الطلاق البدعي : وهو الذي إختزل فيه شرط من الشروط السابقة. ب- ينقسم إلى قسمين من حيث نوع الفراق : - الطلاق الرجعي : وهو الذي يحق فيه للزوج أن يراجع زوجته داخل مدة العدة بدون إذن وليها. – الطلاق البائن : وهو الذي لايحق فيه للزوج أن يراجع زوجته إلا بإذن وليها وبرضاها وصداق وعقد جديدين وينقسم بدوره إلى قسمين : * بينونة صغرى : حكمها حكم ابتداء النكاح ولا يشترط فيه انقضاء العدة. * بينونة كبرى : لايحق فيه لزوج استرجاع زوجته إلا بعد أن تتزوج من رجل آخر زواجا شرعيا بنية الدوام. ج- وينقسم إلى 3. أقسام من حيث الجهة. – الطلاق : يكون بيد الزوج وبطلب منه. – التطليق : يكون بيد القاضي وبطلب من الزوجة لرفع الضرر. – التطالق : وهو الذي يكون بإرادة الزوجين معا. 4. الآثار المترتبة عن الطلاق : - إقامة الزوجة في بيت الزوجية أثناء فترة العدة ودعوى التطليق. – حق التمتع للمطلقة لأن الزوج ملزم بتمتيع مطلقته. – حق النفقة على الزوجة بمجرد الدخول وتسقط هذه النفقة بوفاة الزوج أو الإبراء منها أو بخروج المطلقة رجعيا من بيت عدتها دون عذر. – التوارت بين الزوجين في الطلاق الرجعي.

    IV- العدة : 1. العدة وحكمتها : العدة واجبة مهما كان الزواج هي المدة الشرعية التي جعلت دليلا على براءة الرحم وقد شرعت لتحقيق عدة مصالح منها : - الحفاظ على الأنساب من الإختلاط. – إمكانية تراجع الزوجين على الطلاق. – عدم الإساءة لذكرى الزوج المتوفى أو أقاربه. 2. حكم العدة : العدة واجبة بنص القرآن والسنة. 3. متى تجب العدة : أ- عند وفاة الزوج سواء قبل أو بعد الدخول. ب- إذا فسخ العقد بعد الدخول لفساده. ج- عند الطلاق أو التطليق أو التطالق. وتبتدئ العدة من تاريخ الطلاق أو التطليق أو الوفاة أو الفسخ. 4. مدة العدة : تختلف من حالة لأخرى. أ- عدة الحامل : حتى تضع حملها سواء كان مطلقة أو أن زوجها متوفى. ب- عدة المتوفى عنها زوجها : أربعة أشهر وعشرة أيام. ج- المطلقة قبل الدخول : لا عدة لها . د- إذا طلقت بعد الدخول : - إذا كانت تحيض : عدتها 3 أقراء. – إذا لم تكن تحيض : عدتها 3 أشهر.


      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أبريل 19, 2018 8:46 pm